إنتل تتنازل عن قيادة Moblin لمؤسسة اللينكس

نشره زايد في الخميس, 2009/04/02 - 10:04م

أعلنت شركة إنتل عن نيتها عن التنازل عن قيادة مشروع Moblin لمؤسسة اللينكس ، لتفتح المجال للشركات الأخرى بالمساهمة فية ، و مشروع Moblin عبارة عن نظام نسخة خاص من اللينكس للحواسيب النت و أجهزة الإنترنت المتنقلة ، و الحواسيب الكفية ، و أجهزة عرض المعلومات كالتالتي في السيارات ، تركز Moblin بشكل أساسي على عتاد شركة إنتل خصوصا منصة Atom .

إطلاق مونو 2.4

نشره Fahad في الخميس, 2009/04/02 - 7:46م

أطلقت شركة نوفل الإصدارة 2.4 من مشروع مونو ، ومشروع مونو هو عبارة عن بيئة تطويرية مفتوحة المصدر لمنصة .NET  لأنظمة اليونكس و الماكنتوش والويندوز و أنظمة أخرى، مدعومة من شركة نوفل الأمريكية.
تتميز مونو بأنها متعددة المنصات فهي تعمل على أنظمة اللينكس و BSD و الماكنتوش و مايكروسوفت ويندوز ، مع معالجات x86 و x86-64 و ARM وs390 و PowerPC.
وأنها متعددة اللغات فتستطيع أن تطور بها باستخدام C# 3.0 و VB 8 و جافا و بايثون و روبي و Eiffel  و #F، وهي متكاملة مع معايير ECMA الخاصة بالدوت نت.

إطلاق CentOS 5.3

نشره Fahad في الأربعاء, 2009/04/01 - 5:20م

أطلق مطور توزيعة سنت او أس الإصدارة التحديثية الثالثة لنظام CentOS 5  المبني على توزيعة ردهات Red Hat Enterprise Linux RHEL، و أهم مميزات هذه الإصدار تحسينات في نظام الحوسبة الافتراضية و حفظ الطاقة ، بالإضافة إلى تضمين أول إعداد تجاري لمنصة OpenJDK  من قبل شركة ردهات.

صدور أوبنتو 9.04 بيتا

نشره Fahad في الجمعة, 2009/03/27 - 2:26م

أطلق مطورين توزيعة أوبنتو الإصدارة بيتا من الإصدارة 9.04 و هي متوفرة لنسخ المكتبية و الخوادم على حد السواء، محملة بالكثير من المميزات الجديدة ، والبعض من هذه المميزات جاءت من مطورين البرامج أنفسهم أو ما يطلق عليهم upstream. فإصدارة جديدة من جنوم و إصدارة جديدة من X.org  و نظام التنبيه الجديد.

الجزائر تعتمد نظام "لينكس" المفتوح لتأمين أنظمتها المعلوماتية

نشره زائر (لم يتم التحقق) في الأربعاء, 2009/03/25 - 10:29م

كشف، أمس، حميد بصالح، وزير البريد وتكنولوجيا الاتصالات، أن الحكومة قررت إنشاء وكالة خاصة لأمن أنظمة الإعلام الآلي، من أجل تأمين جميع المواقع الحكومية والخاصة وحماية المعطيات المتداولة على الشبكة المعلوماتية وتأمين المعطيات الحكومية المختلفة.

وقال بصالح، في تصريحات على هامش الملتقى الوطني لتطوير البنية التحتية للانترنيت عالي التدفق، الذي نظمته مجموعة اتصالات الجزائر، إن الوكالة ستستفيد من الكفاءات العالية التأهيل لبعض القراصنة المتواجدين في الجزائر، مضيفا أن القراصنة الجزائريين يتوفرون على حس وطني عال جدا ولم يسبق لهم تسبيب أضرار مهما كانت درجة خطورتها محليا أو دوليا.