دعوة لتطوير ويكيبيديا العربية وتنميتها

نشره Fahad في الخميس, 2010/12/02 - 2:21م

ويكيبيديا هي عبارة عن موسوعة حرة على الإنترنت، يُشارك الجميع في تحريرها، ويُمكن لأي شخص عادي بضغطة زر أن يُعدل مقالاتها. عندما طرح "جيمي ويلز" فكرة ويكيبيديا لأول مرة في عام 2000 قوبل بالرفض من الكثيرين، وقد شك العديدون بإمكانية اشتراك هذا العدد من الأشخاص في كتابة موسوعة علمية شاملة تغطي كافة النواحي، ولم يَكن هناك تشجع عام للفكرة.

لكن اليوم وبعد مُضي عشر سنوات على تأسيس هذه الموسوعة، أصبحت سابع أكثر المواقع زيارة على مستوى العالم، وأكبر مصدر شامل للمعلومات في العالم (أو أحدها على الأقل)، أصبح عدد قرائها 380 مليون شخص شهرياً، مما يُعادل ثلث الأشخاص المتصلين بالإنترنت، وأصبحت موجودة في أكثر من 250 لغة تحوي ملايين المقالات. لكن لم يَبني كل هذا فريق عمل عملاق يَتقاضى راتباً شهرياً، أو شركة ضخمة تريد جني الأرباح، بل بناه أشخاص عاديّون متطوعون مثلي ومثلك.. يَعملون جميعاً معاً بجد لكي يُحافظوا على تقدم الموسوعة، وهذه ليست سوى أعجوبة من أعاجيب العمل الجماعيّ الذي يُمكنه تحقيق أي شيء.

أنا شخصياً أعتبر أن ويكيبيديا أصبحت في الوقت الحاضر معياراً ومقياساً عاليَ الدقة لمدى تقدم الشعوب وتطورها، ومدى ميلها للعمل الجماعي والتطوعي الذي يُشكل عماداً هاماً لتقدم الحضارة، وقد أثبت الغربيون تقدمهم عندما احتلت ويكيبيديا الإنكليزية المركز الأول من بين جميع اللغات بأكثر من 3 ملايين مقالة.. وبنمو يَبلغ ما يُقارب 1000 مقالة يومياً، وبعدها تأتي ويكيبيديا الألمانية ثم الفرنسية بما يُقارب مليون مقالة. لكن وبالرغم من أن عدد متحدثي العربية حول العالم لا يَقل كثيراً عن تلك اللغات، إلا أنها تأتي في المركز 22 وبـ135 ألف مقالة، ومن المثير للسخرية أن نعرف أن ويكيبيديا العربية كانت تحوي بحلول نهاية عامها الأول 6 مقالات! وبنهاية عامها الثاني أقل من 50 مقالة! ربما يَكون هذا أبطأ معدل نمو من بين جميع اللغات، مع أن العربية هي من لغات الأمم المتحدة الخمسة وإحدى أكثر اللغات انتشاراً في العالم. المشكلة لا تنتهي هنا، فعدد المقالات ليس بمعيار كاف، فدعونا نلقي نظرة على مدى جودة مقالاتنا والتي تعبر بشكل كبير عن مدى تقدم حضارتنا، حسب الإحصائيات الرسمية لمؤسسة ويكيميديا 45% من مقالات ويكيبيديا العربية تحت النصف كيلوبايت (أي أنها تتكون من أقل من ثلاثة سطور!)، و80% تحت الكيلوبايتين (أقل من عشرة سطور!)، لنقارنها مثلاً بإحصائيات ويكيبيديا الإنكليزية حيث 10% من المقالات تحت النصف كيلوبايت و55% تحت الكيلوبايتين، أو بإحصائيات ويكيبيديا العبرية حيث 8% من المقالات فقط تحت النصف كيلوبايت و55% أيضاً تحت الكيلوبايتين.

الإحصائيات أعلاه تظهر بكل وضوح مدى تخلفنا عن الشعوب الأخرى، حتى إسرائيل التي تقبع في وسط أرضنا استطاعت الوصول إلى هذا المستوى بينما لا زالت موسوعتنا تغرق بالبذور (مصطلح ويكيبيدي يُطلق على المقالات القصيرة). في الحقيقة من المؤسف أن نعلم أنه ظهرت حركات منظمة سابقاً لنشر هذه البذور والنزول بمستوى جودة المقالات، وذلك بهدف "زيادة عدد المقالات واجتياز حاجز الـ100 ألف مقالة"، وربما تسبب هذا بفقدان الكثيرين لثقتهم بويكيبيديا العربية كمرجع علمي. هناك تحسن بطيء حالياً في هذه النسب المذكورة أعلاه سابقاً، لكنه لا يَتعدى 3% أو 4% في العام، وهذا قليل جداً، لذا فمن الضروري تأسيس مشاريع لتطوير البذور وإنشاء مقالات جديدة عالية المستوى لرفع الجودة العامة للموسوعة.

توجد بالفعل مشاريع من هذا النوع في ويكيبيديا العربية تسمّى بـ"مشاريع الويكي"، لذا فأدعو جميع القرّاء هنا للانضمام إلى هذه المشاريع والمساهمة بالنهوض بويكيبيديا العربية لبلوغ مستوى الجودة المطلوب. مشاريع الويكي كثيرة جداً، على الأرجح أنك ستجد واحداً يَتعلق باهتماماتك والمواضيع التي تحب الكتابة فيها، وفي أسوأ الأحوال بإمكانك تأسيس مشروع جديد بنفسك إن لم تجد ما يَخدمك. لنأخذ مثلاً "مشروع ويكي تقنية"، هذا المشروع ميّت منذ زمن، لكن إن كنت مهتماً بهذا الموضوع فيُمكنك إحياؤه بنفسك، كل ما عليك هو تسجيل اسمك في صفحة المشروع ثم إضافة بعض المقالات المطلوبة للإنشاء والتطوير والشروع في العمل، يُمكنك أيضاً التواصل مع مُجتمع ويكيبيديا وجمع مهتمين آخرين في هذا الموضوع لمساعدتك في العمل. هذا الأمر ليس صعباً، لنأخذ كمثال "مشروع ويكي فلك"، هذا المشروع ظل ميتاً لسنوات وصفحته فارغة تماماً، لكن في النصف الأول من هذا العام اجتمعت مجموعة من المحررين المهتمين بالفلك وقاموا بتطوير صفحته ودعوة المهتمين وإنشاء قوائم بالمقالات المطلوبة، والآن حقق المشروع تقدماً كبيراً وأنشئت وطورت ضمنه عشرات المقالات، وأصبح عدد المشتركين به 7 محررين بعد أن كانوا صفراً قبل نصف عام فقط.


من الضروري أن ننهض بويكيبيديا العربية، فهي تعبّر عن مَدى تقدم حضارتنا وتطورنا، وهي توفر مصدراً أساسياً للمعلومات يَخدم كثيراً في تثقيف المجتمع وتوفير المعلومات العامة له بسهولة، كما أننا عندما نرفع مستوى جودة مقالاتنا نثبت للشعوب الأخرى أننا نتقدم ونتطور، وعلى الأرجح أن الكثيرين - بما فيهم أنا - بنوا جزءاً كبيراً من نظراتهم إلى الشعوب المختلفة على مستوى ويكيبيدياتها. الأمر لا يَحتاج إلى الكثير من الوقت والجهد، فقط اكتب مقالة أو انثتين وسيَكون عملاً رائعاً، فلو كتب شخص من كل 300 متحدث بالعربية مقالة واحدة متكاملة في ويكيبيديا العربية لحصلنا على موسوعة ممتازة وشاملة بكل المقاييس.

بقلم عباد ديرانية

Comments