مايكروسفت أفيس ٣٦٥: أصبح غير قانوني في عديد من مدارس ألمانيا

في تطور مثير من أجل حماية الخصوصية في ألمانيا، أصبح استخدام مايكروسفت أفيس ٣٦٥ غير قانوني في مدارس ولاية هسن الألمانية (تعداد سكانها ستة ملايين نسمة)، يأتي ذلك بعد أن قرر مفوض الولاية لحماية البيانات أن استخدام منصة مايكروسفت أوفيس السحابية بإعدادتها الافتراضية يكشف المعلومات الشخصية للطلاب والمعلمين ويمكن أن يصل إليها المسؤولون في الولايات المتحدة الأمريكية. يأتي هذا القرار بعد عدة سنوات من النقاش المحلي حول مسألة هل يمكن للمدارس الألمانية ومؤسسات الدولة الأخرى استخدام برامج مايكروسفت من أساسه.
وقد استثمرت مايكروسفت سابقا ملايين دولارات في خدمة السحاب الألمانية، وقد سمحت السلطات في هسن للمدارس باستخدام مايكروسفت عام ٢٠١٧م، لكن في أغسطس ٢٠١٨م قررت مايكروسفت إغلاق خدمة السحاب الألمانية ، مما يعني حفظ بيانات مستخدمي أوفيس ٣٦٥ الألمان في الولايات المتحدة، وهذا ما يثير قلق سلطات الولاية خصوصا أن قانون Cloud Act الأمريكي وقانون  USA Freedom Act يعطي صلاحيات واسعة للحكومة الأمريكية في طلب البيانات من شركات التقنية.
بينما في الوطن العربي تتسابق كثير من الجامعات في اعتماد خدمات مايكروسفت السحابية وخدمات جوجل وخدمات أمزون من دون اعتبار لخصوصية بيانات المستخدمين أو مراعاة سيادة الدولة وهذا يجب التنبه له وعدم إغفاله.