فيسبوك وتويتر يقفان بجانب ويكيليكس - Wikileaks

نشره محمد فارس في الخميس, 2010/12/09 - 9:30م

بعدما تآمرت شركات الاستضافة وشركات الخدمات المالية لاسقاط ويكيليكس ، ماذا عن أكثر مواقع الشبكات الاجتماعية شعبية ؟ بالطبع أقصد فيس بوك.شعار ويكيليكس

 

فيس بوك لم يقوم بأى إجراءات إزالة أو تعطيل لصفحة ويكيليكس على فيس بوك معللا عدم إحتواء صفحة ويكيليكس على أية محتويات غير قانونية .

يقول الموقع : " لم نتلق أى طلبات رسمية لتعطيل صفحة ويكيليكس على فيس بوك ، كذلك لم نتلق أى إعلام بأن المقالات التى نشرت على صفحة ويكيليكس تحتوى على محتوى غير قانونى " وأضاف قائلا : " سوف نقوم بمراجعة المواد وفقا لقواعدنا و معاييرنا ، واتخاذ القرارات المناسبة تجاه ذلك ، ولن يتم تنزيل اية صفحات تحتوى على مواضيع مثيرة للجدل  "

فى الأونة الأخيرة تخلت شركات PayPal, MasterCard, Visa Europe, Swiss bank عن دعم ويكيليكس وذلك بإيقاف الحسابات التى يتم التبرع لها ، أضف على ذلك أمازون الذى ألغى استضافة ويكيليكس بحجة أن الموقع يحتوى على مواد غير قانونية ، والكل يعرف أن السبب الحقيقى وراء هذا التحول هو  الضغط السياسى من قبل الحكومات المفضوحة .

أما بالنسبة لتويتر فقد كان أكثر جرأة من فيسبوك حيث لم ظلت صفحة ويكيليكس عليه سليمة ، ولم يفرض أى رقابة على الصفحة ، وبالفعل كانت صفحة ويكيليكس على تويتر المصدر الرئيسى للاتصال بالموقع المحاصر .

 

ويكيليكس نموذج مقاومة باسلة

صفحة ويكيلكس على تويتر

صفحة ويكيلكس على فيس بوك

المصدر : PC Magazine

Comments